Feb 14, 2009

المعاملة

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اخواني اسمحوا لي ان اخط هذه الكلمات البسيطة
من منطلق ان ارضاء كل الناس غاية لا تدرك
وفوق كل غاية اخرى اكبر منها
ارجو ان اوفق لما اقول ان الرضا بالقليل في كل شيء مبدئيا مقبول
و لكن ليس هذا معناه ان يفرط المرء في حقه
بل يرضى بالقليل على امل ان ينال الكثير دون زيادة عن حقوقه المشروعة
و تحقيق الغايات في هذه الدنيا لم و لن يتحقق دون عمل
و العمل يتطلب مخالطة و مشاركة الناس
و لذلك وجب على كل واحد منا معاملة هؤلاء الناس برزانة و حكمة او لنقل بدبلوماسية العصر
و سنرجع في النهاية لنقول بالتي هي احسن
بهذه المعاملة فقط سينال المرء مبتغاه و لو كان ذلك نسبيا
فتعوده على هذا الفعل فسيرى انجازاته تكبر شيئا فشيئا
و سيدرك غايته المنشودة

و للحديث بقية و تفصيل

1 comment:

salemsoufi said...

الدين المعاملة
و هذا ما اخذه غير المسلمين من ديننا الحنيف
و هذا ما فرطنا فيه نحن المسلمين