Feb 27, 2009

commune de robbah بلدية الرباح




تعتبر مدينة الرباح حديثة النشأة عمرانيا فهي حتى خمسينات القرن الماضي لم تكن بها سوى بعض المباني القليلة المتواضعة بالقرب من المساجد يسكنها اصحابها البدو عند قدومهم الى الحضر عند موسم جني التمور في فصل الخريف و يقال ان اول من سكنها كان جد المراغنية حيث بنى مسجده المتواجد حاليا في حي اولاد مياسة و المسمى باسمه ثم تبعه جد الغدايرة الشعنبي القادم من قبيلة اولاد فرج الشعانبة بمتليلي و المنيعة التي اصابها القحط انذاك وما كان عليهم الا الترحال بحثا عن المرعى حتى استقر بهم الامر هنا بضواحي وادي سوف و ربما كان اول نزولهم بمنطقة وادي العلندة ثم انتقلوا الى المكان المتواجدين فيه الان بالرباح و المسمى بصحن الشعانبة و حيث بنى غدير مسجده كذلك و هو ليس بعيدا عن المسجد الحالي الى الشرق من المقبرة و التي اسس النواة الاولى لها جد الغدايرة كذلك و كانت تسمى الكدية و يقال انها كانت تمتد شرقا حتى الطريق الحالي و صحن الشعانبة هذا حسب روايات الشيوخ الكبار كان فيحاء واسعة محددة المعالم صالحة للمرعى اشتراها جد الغدايرة من المراغنية الذين كانوا قد وضعوا عليها ايديهم منذ مدة و عقد البيع موجود حتى الان و موثق من طرف باي تونس اثناء حكم العثمانيين انذاك فهو اذا يدخل ضمن اراضي العروش و لكن اصحابه فرطوا فيه بشكل ما لصالح املاك الدولة و للعملية قصة لا داعي لذكرها الان. ثم توالى قدوم الوافدين الى الرباح والتي كانت تمثل جزأ من منطقة عميش فقدم الحشايفة و الغنابزية و اسسوا المسجد الذي اصبح فيما بعد و الى الان يسمى مسجد زاوية سي لمام ثم قدم سي علي دربال الذي اسس مسجده كذلك جنوب الرباح و الذي يسمى باسمه الى حد الان,دون ان ننسى قدوم احد فروع الشعانبة و هم العمارنية و يقال ان المسجد الشرقي لحي الامير عبد القادر اسس نواته الاولى احد جدود العمارنية , كما قدمت عوائل من القطاطية و استقر معظمهم في المكان المسمى (الشقيقة) بحي العواشير, و حتى وقت قريب بقي توافد عروش و عوائل اخرى نذكر منها الفرجان ,الشوامس ,اولاد جامع, الربايع واخرين كثر من افخاذ عرش الطرود.
بلدية الرباح الان بها سبعة احياء هي من الشمال الى الجنوب حي العواشير,حي اولاد مياسه,حي الزاوية,حي الشعانبة, حي الامير عبد القادر,حي الدرابلية, وحي البغازلية بها اكثر من 20 الف ساكن اغلبهم من عروش الطرود الذين يضمون الاعشاش و المصاعبة و اولاد جامع و الفرجان و اولاد حمد و الشوامس و غيرهم ,الشعانبه و معظمهم الغدايرة و العمارنية ,القطاطية والقليل من الربايع, مع العلم ان كل هؤلاء تقريبا ينحدرون من نفس القبيلة العربية القادمة من المشرق.
المساحة الحالية للبلدية صغيرة بعد ان كانت الى عهد قريب من اكبر بلديات الجزائر مساحة حين كانت منطقة البرمة تابعة لها حيث كانت تمتد الى الحدود التونسية و الليبية
نقاط منيرة من التاريخ

ابن الناصر بن شهرة

1804-1884م


هذه جوانب من الكفاح المسلح الذي قام به ذلك الرجل العظيم ابو البطولة والشجاعة النادرة والشهامة العربية ابن ناصر بن شهرة بن فرحات شيخ قبائل الأرباع بنواحي مدينة الأغواط، وذلك الرجل الذي دام كفاحه ضد الإحتلال الفرنسي أكثر من أربع وعشرين سنة (1267-1292هـ/1851-1875م).

ولد ابن ناصر بن شهرة بعشيرة الأرباع قرب ورقلة[b1] عام 1804 وكان أبوه بن شهرة وجده فرحات قائدين وشيخين بالتوالي على الأرباع فنشأ المترجم له في جو ملؤه الحياة العربية القحة بما يروي فيها من اخبار الفروسية والكرم واحداث الكر والفر في الحرب والنزال متمسكا بسيرة أسلافه شيوخ الأرباع وزعماء الصحراء منتمياً إلى الطريقة القادرية.

تزوج الشيخ ابن الناصر بن شهرةفي شبابه بكريمة السيد أحمد بن سالم سلطان مدينة الأغواط –قبل الإحتلال- فأنجبت له بنتاً، ولم حل المستعمرون بنواحيهم رفض المترجم له البقاء تحت ضل الإحتلال الفرنسي وأخذ يفكر باحثاً عن المكان الذي يساعده على حمل السلاح في وجه العدو، فاختار التعمق في أرض الصحراء ولما اعتزم على الإنتقال من بلده لتنفيذ خطته و أخذ يستعد للرحيل. ويومئذ انتقل إلى الصحراء (1267هـ/1851م) واتصل بسلطان مدينة ورقلة وهو من قبيلة المخادمة واتفق معه على القيام بالكفاح المسلح ضد الغزاة المحتلين وتزوج بنته (الياقوت) فأنجبت له ولدين هما محمد وابن شهرة –سماه باسم أبيه- وتوفيت أمهما الياقوت فتزوج ثالثاً بالمرابطة (نوة) أخت السيد مولاي عبد القادر الادريسي فأنجبت له ولدين أيضاً وهما فرحات ويحي وثلاث بنات. ويذكر من رأى شخصه وعرفه ذاتا وصفه أنه كان ربعة أشقر اللون أحمر الشعر كثيف شعر الحاجبين سريع الخطا ماهراً في الرماية يضرب بالرصاص فيصيب المرمى سواء في ذلك من أمامه أو من خلفه ولا يكاد يخطئ أبداً ويعتم مثل الأمير عبد القادر ويلبس الحايك من الصوف ويحتذي الحذاء الطويل. وكان ذا حمي وطيس الحرب تلثم بلثامه، عالما بدقائق أرض الصحراء وفسيح فضائها ويابسها حتى قال فيه المؤرخ الفرنسي لوي رين: كان ابن ناصر بن شهرة الملاح الحقيقي للصحراء.

وكان من أنصار ابن شهرة أقاربه وبنو عمه من قبيلة المعامرة والحجاج وأكثرهم من قبيلة الحرازلية وقد وجد التأييد في الجنوب التونسي بصحراء الجريد وخصوصاُ لدى الزاوية الرحمانية التي كان يرأسها الشيخ مصطفى بن محمد بن عزوز الجزائري والد العلامة البحر الشيخ محمد المكي بن عزوز ابن اخت شيخنا أبي القاسم الحفناوي وقد كانت هذه الزاوية في ذلك العصر ملجأ وملاذاً للثوار الجزائريين والفارين بدينهم من الإستعمار، يقول رين: (في نفطة كان ابن ناصر بن شهرة الذي خلف ابآه كآغا على الأرباع سنة 1846م يقوم منذ سنة 1851م بحرب مستمرة ضدنا في الصحراء الشرقية ولم يترك سنة واحدة لم يهاجمنا فيها أو قبائلنا التي رضخت لنا).

وفي آخر شهر ذي القعدة 1267هـ/5 سبتمبر 1851م اتصل المترجم بالمجاهد البطل شريف بلدة ورقلة السيد محمد بن عبد الله واتفق معه على الجهاد ثم رجع إلى الشمال الشرقي واستولى على قرية قصر الحيران (11 شوال 1268هـ/31 جويلية 1852م) ويومئذ وفد عليه أعيان رجال الصحراء وذوو السمعة والجاه مثل السيد يحيى بن عمر أحد شيوخ الأغواط والسيد الشريف ابن الأحرش الذي كان خليفة الأمير عبد القادر ثم صار باش آغا على عشائر أولاد نايل، وكان هذا اللقاء في مكان اللقحات في أرض الشبكة قرب بريان وكانت هنالك المفاوضات...

وذهب ابن شهرة مع شيخ ورقلة محمد بن عبد الله إلى المدينة القرارة للتسليح والتموين، واستقر ابن شهرة بالجنوب التونسي ينتظر تطور الأحداث والفرص لاستئناف الجهاد وكون حوله أنصاراً وأعواناً من أبطال تلك الجهات من اللاجئين الجزائرين، وأخذ من هنالك يشن الغارات على أعوان الفرنسيين داخل الحدود الجزائرية وشارك محمد بن عبدالله في وقائعه ضد القوات الفرنسية بتقوصة وبريزينة والرويسات (نوفمبر1853م). وفيها جرح بإحدى المعارك فالتجأ إلى واد غير.

وفي صيف سنة 1281هـ/1864م انتقل المترجم متخفياً إلى ورقلة واتصل بالسيد العلا من أولاد سيدي الشيخ فاشتركا في قيادة الثورة، وكانا في يوم (2ربيع الأول 6أوت) من نفس السنة على رأس جيش عظيم من الفرسان يبلغ عددهم 15000 فارس وتقدم الجمع إلى أرض طاقين وهنالك وقعت معركة عظيمة بينهم وبين جيوش الإحتلال وفي يوم 19 جمادي الأول -21أكتوبر- من نفس السنة انتقل ابن شهرة صحبة مرافقيه من أولاد سيدي الشيخ والأرباع إلى ناحية واد النساء جنوب بريزينة للاتصال بالزعيم سيدي الحاج الدين بصحراء الساورة. وأصبح هو ومن معه من الأنصار يمثلون قوة هائلة في المنطقة فأضعفتهم القوات الفرنسية بقطع صلتهم عن القوافل حتى أقعدهم الجوع.

وفي سنة 1282هـ/1864م رجع ابن ناصر بن شهرة وسي العلا إلى مدينة ورقلة، وفي ربيع سنة 1283هـ/1866م توجه المترجم له صحبة سي الزبير وابن أخيه سي أحمد بن حمزة من زعماء ثورة سيدي الشيخ إلى مدينة المنيعة ومنها انتقل بطلنا ابن شهرة إلى عين صالح لتجنيد المجاهدين من توات والشعانبة من التوارك أيضا، وفي شهر شوال 1285هـ/جانفي1869م اشتعلت نار الحرب بعين ماضي وكانت هناك معركة هائلة بين قوات الإستعمار الممتازة في سلاحها وتنظيمها وعددها وبين الجيش الجزائري المجاهد الذي لم يتجاوز عدده في هذه المعركة الثلاثة آلاف فارس وألفا من المشاة بسلاحه العتيق البالي فكانت الغلبة طبعا للقوة.

وفي شهر ذي الحجة –مارس- من هذه السنة التحق مترجمنا ابن شهرة المكافح الشهير بوشوشة الذي كان يرأس جيش الشعابنة ومتليلي وشعانبة المواضي بالمنيعة وأهل توات، وجاء معه عدد من المجاهدين فالتقيا في قرى المحرق وقنيفيد على الضفة اليسرى لوادي مزي فانضموا كلهم إلى بوشوشة وفيها كان الاستلاء على مدينة المنيعة وطرد قائدها جعفر المعين من طرف السلطة الفرنسية.

وفي بلدة نفطة جنوب غربي تونس اجتمع ابن شهرة باخوانه في الإجهاد الذين كان منهم محي الدين بن الأمير عبد القادر وأولاد البطل الشعانبي السوفي بوطيبة بن عمران ومحمد بوعلاق التونسي وجميعهم كان في ضيافة وتأييد الشيخ مصطفى بن محمد بن عزوز الجزائري رئيس الزاوية الرحمانية هناك، ومن هناك ارسالها انتشرت رسائل ابن شهرة وصاحبه محي الدين بن الأمير عبد القادر التي ارسلاها إلى القبائل والعشائر الجزائرية في استنهاضها للجهاد، والتحقت يومئذ الأرباع يومئذ بقائدها ابن ناصر بن شهرة ملبية لدعواه... قال رين: ارسل إلينا الرؤساء الموالون لنا عدداً كثيراً من هذه الرسائل، وقد تجمع لدى القائد العسكري لناحية بسكرة نحو 44 رسالة كلها محفوظة في وثائق الولاية، وكان على بعضها ختم الأمير محي الدين وعلى بعضها ختم ابن ناصر بن شهرة، فمنها ما كان مرسلاً إلى رئيس زاوية تماسين، ومنها ما أرسل إلى السيد باي آغا تقرت و ورقلة وإلى رؤساء وأعيان الطرود بسوف وإلى الأغواط ومتليلي ومزاب وإلى الشريف بوشوشة وإلى المخادمة والشعانبة وسعيد عتبة بورقلة وغيرهم...

وفي شهر صفر 1287هـ/مايو 1870م ايتقر مترجمنا بن شهرة صحبة رفيقه الأمير محي الدين بعين صالح ومعهما ثوار الصحراء الشرقية وهناك إلتقت جيوشهما بجيوش الشعانبة بقيادة بوشوشة، وثوار أولاد سيدي الشيخ بزعامة سي الزوبير، وفي النفس الوقت كانت الثورة مشتعلة في الشمال بقيادة المجاهد الحاج محمد بن الحاج أحمد المقراني والشيخ ابن الحداد رئيس الزاوية الرحمانية في صدوق تحت قيادة بومزراق المقراني والسيد عزيز بن الشيخ الحداد وانتشرت الثورة من الساحل وفي الجبال إلى أعماق الصحراء حيث استولى ابن ناصر بن شهرة على تقرت و ورقلة واستولى الأمير محي الدين على نقرين وتبسة....

وفي أثناء ذلك كان استشهاد المرحوم المقراني (15صفر1288هـ/6ماي 1871م) في مكان يعرف بسفلات قرب مدينة عين بسام، ثم في 23 ربيع الثاني- 13 جويلية – ألقي القبض على الشيخ الحداد بعدما تكبد الفرنسيون خسائر كبيرة واضطروا إلى خوض اكثر من 340 معركة اشتبكت فيها جنودهم بالقوات الجزائرية المجاهدة.

ولما انتقلت الحال في الشمال وتغيرت الأحوال قرر آل المقراني الاعتصام بالصحراء فكان لمترجمنا الفضل في تمكين آل المقراني من الدخول إلى أرض تونس ثم أنه بعد وقوع بومزراق وبوشوشة في الأسر واستيلاء الجيش الفرنسي على مدينة تقرت وورقلة يئس الناس من نجاح الثورة –في هذه المرحلة- وتفرق المجاهدون في انحاء البلاد، فمنهم من لجأ إلى تونس، ومنهم من ذهب إلى طرابلس الغرب وبقي مترجمنا ابن الناصر بن شهرة وحده ينازل جيش الاحتلال ويصاوله فكان يشن عليه بعض المناوشات من الجريد ونفزاوة، ثم دخل مدينة تونس لاجئاً وفي 27ربيع الثاني 1292هـ-2جوان1875م أرغمه باي تونس على الرحيل فركب الباخرة من المرسى حلق الوادي إلى بيروت وكان برفقته رفيقه في الجهاد الجيش محمد الكلبوتي، وفي بيروت استقر ابن شهرة بجوار صديقه الأمير محي الدين بن الأمير عبد القادر إلى سنة 1300هـ/1883م كما أنه اتصل بالأمير عبد القادر نفسه بدمشق فتوسط له لدى الحكومة التونسية لبيع ما تركه بتونس عند الرحيل من أثاث وغيره، ثم كانت وفاته رحمه الله في السنة بعدها فيكون عمره يومئذ ثمانين سنة.

عبد الرحمان بن محمد الجيلاني

كتاب من أبطال المقاومة الشعبية بالجنوب

أعمال الملتقى الوطني الثالث للمقامة الشعبية للإحتلال الفرنسي بالجنوب

[b1]الأصح أنه ولد بقرية (لمخرق) إبن ناصر بن شهرة حاليا والتي تقع جنوب الأغواط




رشحنا في دليل بنت
رشحنا في AlamNew links - دليل عالم نيو

Feb 25, 2009

صور بلادي



هذه صور خاصة ببعض
مناظر مدينة
وادي سوف واخرىتصور
بعض مظاهر الاعراس
و الافراح
هناك المزيد فلا تفوتوا
فرصة
زيارة الصفحة
كلما قمتم بالولوج الى
مدونتنا




DonkeyMails.com: No Minimum Payout

اخبار ولاية الوادي في جريدة النهار

تم تجريده من سلاحه وتوقيفه تحفظيا
القبض على شرطي برتبة حافظ أمن متلبسا بالرشوة بالوادي
2009-06-07 23:00:00 النهار/ع. كمال
image

أمر وكيل

الجمهورية لدى محكمة الوادي أمس، بإيداع شرطي رئيس فرقة خاصة بأمن المرور، برتبة حافظ أمن عمومي، الحبس المؤقت رفقة شريكه بتهمة تعاطي رشوة رئيس فرقة الشرطة ''ع. ط'' التابعة لأمن دائرة الرباح على بعد 15 كلم إلى من مركز المدينة الوادي، تم توقيفه متلبسا من طرف عناصر لشرطة القضائية بالرباح في محل لتصليح هياكل السيارات الذي تربط صاحبه علاقة شراكة بالشرطي المذكور ويعمل كوسيط له في تلقي الرشوة، وجاء توقيفه من اجل مبلغ 3الاف دينار جزائري فقط طلبها الشرطي المذكر من صاحب سيارة نقل حضري سحب منه رخصة السياقة وطلب منه من اجل استرجاعها له المبلغ المذكور وان يدفعه نقدا لصاحب المستودع،فوافقه الرجل ثم اتصل بوكيل الجمهورية لدى محكمة الوادي وعرض عليه القصة من البداية فطلب وكيل الجمهورية بوضع كمين حتى يتم توقيف الرجل متلبسا بالرشوة حيث طلب من المتضرر من الشرطي أن يسايره ويضرب له موعدا في المستودع المخصص لتصليح السيارات من اجل أن يدفع له مبلغ 3آلاف دينار جزائري عداد و نقدا بعد أن تم تصوير الأوراق النقدية المخصصة لذلك.

و كان الأمر كما خطط له حيث بمجرد من أن وصل رئيس فرقة الشرطة المرتشي و منح رخصة السياقة للرجل الذي بدوره دفع له مبلغ 3الاف دينار جزائري المصورة سلفا حتى وصلت سيارة الشرطة القضائية بالرباح و أوقفت الجماعة متلبسين بالجرم المذكور فتم فورا تجريد الشرطي من سلاحه وسحب البطاقة المهنية منه ثم حول إلى مقر امن الدائرة أين تم إخلاء مكتبه من كل لوازمه و اقتيد رفقة شريكه صاحب المحل إلى قصر العدالة أين وجهت له تهمة تعاطي الرشوة و أمر وكيل الجمهورية بإيداعه الحبس. و تعد هذه القضية الثانية التي يتم اكتشافها في مجال تعاطي الرشوة في سلك الشرطة بالوادي بعد تلك التي كان المتهم فيها ضابط شرطة قضائية بمديرية امن الولاية و الذي أدين بثلاث سنوات نافذة قبل عدة أشهر و تم أيضا معالجتها من طرف جهاز الشرطة،تدخل هذه العملية في إطار تطهير الجهاز من بعض العناصر المسيئة التي تضر بتصرفاتها الفردية بجهاز الشرطة الذي يسهر على امن وسلامة المواطنين.


-------------------
بدعوى أن العمل يشغلهم عن ممارسة المحظور ويشعرهم بقيمة المال
إمام يدعو في خطبة الجمعة إلى تشغيل الأطفال بالوادي
2009-05-30 00:29:00 النهار/ فوزي حوامدي
image

في خرجة

مفاجئة وغريبة دعا إمام بأحد مساجد الوادي في خطبة الجمعة أمس، التي تزامنت مع نهاية الموسم الدراسي وإعلان نتائج الامتحانات الخاصة بالانتقال من سنة إلى أخرى خاصة في الطورين الإكمالي والثانوي، الأولياء إلى تشغيل أبنائهم خلال العطلة الصيفية سواء بالمحلات التجارية أو بالأسواق أو حتى بورشات أشغال البناء. ورغم أن هذه الدعوة تخالف التشريعات القانونية التي تمنع تشغيل الأطفال وتعاقب على عمالة القصر، إلا أن إمام مسجد النخلة المركزي وسط مدينة الوادي أرجعها إلى عدة معطيات وأسباب، في مقدمتها، كون التشغيل، حسبه، يشغل الأطفال ويزيح عنهم الفراغ الذي يؤدي بهم إلى الانحراف، خاصة في ظل تنامي مظاهر الإجرام وتعاطي المخدرات بالوادي، معتبرا أن التشغيل في مثل هذه السن يجعل الأطفال يشعرون يقيمة المال الذي ينفقه عنهم آباءهم كما يتيح لهم جمع المال الكافي تحضيرا للموسم الدراسي وما يتطلبه من مستلزمات ونفقات. وجاءت دعوة الإمام لتشغيل الأطفال في ظل افتقار الوادي لمرافق وفضاءات وحدائق وملاهي تنمي قدراتهم الفكرية والذهنية، حيث يجد الطفل مباشرة نفسه في الشارع مهيأ للانحراف بنسبة كبيرة وهو ما يفسر تزايد تورط الأطفال في الجرائم المختلفة بالوادي.

------------------------
تعرفن على أصدقاء عبر الانترنت وقررن الفرار إلى ما وراء البحار
طالب جامعي يحبط محاولة حرڤة ثلاث تلميذات بالوادي
2009-05-21 00:31:00 النهار / سكينة. ب
image

أكدت مصادر

محلية لـ''النهار'' أن طالبا جامعيا من قمار بولاية الوادي تمكن من إنقاذ ثلاث تلميذات مراهقات قررن الحرڤة إلى ما وراء البحار الأسبوع الماضي.

وحسب مصادرنا فإن التلميذات وهن ''ش،ع'' و''غ،س'' و''ع،إ'' المتمدرسات في السنة الثالثة متوسط بإكمالية الغربية بحي الشطايا بلدية قمار، قمن بسرقة مجوهرات من أمهاتهن وبيعها لتحصيل المال الكافي لرحلة الحرڤة وركبن الحافلة باتجاه العاصمة ومنها إلى الميناء، بحثا عن سبيل يمكنهن من خوض تجربة الحرڤة بعد أن تعرفن على أصدقاء عن طريق الانترنت ابلغوهن كيفية الحرڤة والحضور إلى أحد الدول الأوروبية، في قضية ما يزال يكتنفها غموض كبير بمدينة قمار.

وحسب مصادرنا فإن التلميذات المراهقات ركبن على متن حافلة باتجاه العاصمة وتم التعرف عليهن من طرف طالب جامعي من قمار فتتبع حركتهن، قبل أن يبلغ ذويهن عن طريق الهاتف ليتم اكتشاف وإحباط هذه المحاولة التي ترفض عائلاتهن الحديث عنها، فيما ذكرت مصادر بقمار أبلغت بالموضوع وباشرت تحريات خاصة في ظل تداول الشارع المحلي معلومات مفادها أن التلميذات اللائي تم تجنيدهم عن طريق الانترنت، وهي القصة التي يجري تداولها في الشارع المحلي، جرى التغرير بهن من طرف شباب من بلدية مجاورة كان وراء هذه العملية، وهي المعلومة التي لم يتسن التأكد من صحتها.

مدير المدرسة التي يتمدرس فيها التلميذات المذكورات أكد أن التلميذات وعلى مدار الموسم تميزن بسلوك سوي ولم تظهر عليهن أية مؤشرات وأو علامات توحي بمعاناتهن من اضطراب نفسي أو قلق، مؤكدا أن التلميذات المتمدرسات في السنة 3 متوسط في إكماليته تغيبن على الإختبارات التي انتهت أمس الأول، مشيرا إلى أنه لم يتلقى أي بلاغ أو معلومات بخصوص محاولتهن الحرڤة.

وتعد هذه أول محاولة للحرڤة في صفوف الجنس اللطيف بالصحراء في ظاهرة أضحت بعد أن شملت المراهقين والمراهقات وتلاميذ المدارس بحاجة إلى مزيد من التمحيص والدراسة والتحليل للبحث عن السبل الناجعة لتقويم سلوك الشباب، خاصة تلاميذ المدارس بعد أن أصبح العالم مفتوحا من خلال جهاز الكمبيوتر والانترنت ونشاط مافيا وعصابات البشر من خلال هذه البوابات.

ويرى عدد من سكان قمار التي تظل السباقة في مثل هذه الحالات والظواهر النادرة والغريبة بولاية الوادي أن التسيب الأسري وعدم مراقبة الأطفال الصارمة في مثل هذه السن تنجر عنه عواقب عدة ومنها التفكير في الهروب والحرڤة، متسائلين إن كان الأمر متعلق بشبكات خاصة تسعى إلى تجنيد التلميذات والقاصرات في صفوفها عن طريق الإغراء بالوصول إلى أوربا والأموال، وإلى أن تتضح الرؤيا تظل هذه القضية التي باتت تشكل حديث العام والخاص بقمار.
-------------
تضم 7 أفراد بينهم ومحاسب معتمد بحوزته 100ختم
تونسي وإيطاليون ضمن شبكة دولية للتزوير بالوادي
2009-05-23 23:16:00 النهار /فوزي حوامدي
image

أكدت مصادر

مطلعة لـ''لنهار'' ان فصيلة الأبحاث التابعة لجهاز الدرك الوطني بولاية الوادي تمكنت أمس من تفكيك شبكة تزوير للعملة الصعبة مرتبطة مباشرة بالمافيا الدولية يقودها مواطن تونسي وتضم 7 أفراد جزائريين 5 منهم ينحدرون من الوادي واثنين من ولاية تبسة تتراوح أعمارهم بين 35و40سنة.

واستنادا الى ذات المصادر فإن عناصر فصيلة الأبحاث بالوادي وإثر معلومات تمكنت من توقيف ثلاثة أشخاص اثنان منهم من الوادي وثالثهم من تبسة وبحوزتهم مبالغ كبيرة من العملة الصعبة المقلدة بدقة واحترافية حيث تجاوز المبلغ المحتجز لديهم 300الف اورو مقلدة وبعد التحقيق معهم وكشف شريحة هواتفهم النقالة تم التعرف على بقية أفراد المجموعة من الجزائريين والأجانب حيث تضم 4 آخرين بينهم محاسب معتمد بحي 400 سكن عثر بمكتبه أيضا على أكثر من 100ختم مقلدة لشركات خاصة ويقوم أيضا بتزوير الفواتير والوثائق القانونية.

وتبين من خلال التحقيق مع الموقوفين حسب مصادر ''النهار'' الخاصة ان الشبكة يقودها مواطن تونسي يقوم بجلب العملة المقلدة من إيطاليا مباشرة الى الجزائر لترويجها في اسواق ولايات تبسة الوادي وورقلة وتنشط منذ فترة تهدف الى إغراق السوق الوطنية الموازية بالعملة المقلدة بوسائل متطورة حيث من الصعوبة تم اكتشاف التقليد اذ اضطرت قوات الدرك ممثلة في فصيلة الأبحاث لاستعمال وسائل تقنية متطورة لكشف ذلك . وأكدت مصادرنا ان المواطن التونسي الذي تم التعرف على هويته كثير التردد على الجزائر ومازال في حالة فرار حيث سيتم إبلاغ الأنتربول الدولي لتوقيفه باعتباره الشخص الذي يتعامل مع الايطاليين مباشرة . مصادرنا أضافت ان الموقوفين السبعة جاري عرضهم مساء السبت على قاضي التحقيق لدى محكمة الدبيلة ٢0كم شمال الوادي بتهمة التزوير واستعمال المزور وترويج عملة أجنبية مقلدة . وتعد هذه الشبكة حسب مصادرنا من أخطر الشبكات الوطنية المرتبطة دوليا مباشرة بشبكة المافيا الايطالية والتي تتمكن فصيلة الأبحاث من الإطاحة بها بفضل شجاعة وحنكة عناصرها وقيادتها المحلية بالوادي . ويتواصل التحقيق الموازي في قضية تزوير الفواتير للشركات الخاصة التي يتسعملها المحاسب المذكور بعد ضبط الكم الهائل من الخواتم في مكتبه في قضية ستكشف أيضا مزيدا من المفاجآت في الأيام القريبة بالوادي وعموم المنطقة الجنوبية .
---------------------------

من الذين شاركوا في حادثة ڤمار سنة 1991 والوحيد منهم مازال حيا

محمد نجية المكنى ''أبو الخباب'' أميرا جديدا لتنظيم ''القاعدة'' بالوادي

النهار /الوادي: ع كمال
image

أكدت مصادر مطلعة لـ''النهار'' أن الأمير الوطني لتنظيم ''القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي'' يكون قد عين مؤخرا أحد أقدم المنخرطين في العمل المسلح ضد الدولة المسمى، محمد نجية، الذي ينحدر من مدينة ڤمار والمعروف تنظيميا باسم أبو الخباب أميرا جديدا على منطقة الوادي بعد احتدام الصراع بين عناصر التنظيم.منذ خلو المنصب قبل فترة إثر

إطاحة قوات الأمن المشتركة بالوادي بمعظم الخلايا الخلفية للتنظيم المدنية منها والمسلحة خلال السداسي الثاني من سنة 2008 ، مما أحبط معنويات الإرهابيين بالوادي خاصة أولئك الذين كانوا في جبل أم الكماكم بولاية تبسة، حيث استسلم منهم 3 أفراد واستفادوا من تدابير المصالحة الوطنية في فترة الثلاثي الأخير من سنة 2008 ليبقى العدد الإجمالي لأبناء منطقة سوف الذين يعتقد أنهم ضمن تنظيم القاعدة، ويتم وصفهم بالمختفين يقدر رسميا بحوالي 50 نفرا.

وجاء اختيار، محمد نجية، لقماري البالغ من العمر 42 سنة لكونه حسب العارفين بخبايا التنظيم المذكور وبالشخص المعني لكونه على دراية تامة بالمنطقة الصحراوية بشكل عام وبالوادي خصوصا، حيث يعرفها شارعا شارعا كما يتقن جيدا الانفلات عبر المنافذ الصحراوية رغم أنه يعرف بأنه جبان ولا يقدم على المواجهة المسلحة مع خصومه فقط يخطط ويؤمن الطرق والممرات وقد فر من عدة مواجهات مع قوات الأمن ولم يستعمل سلاحه أخرها في أواخر سنة 2008 عندما كان مقيما بمسكن وراء سجن الوادي رفقة آخرين تم توقيف بعضهم والقضاء على آخر، فيما فر ''أبو الخباب'' بخلاف التهور الذي يميز غريمه ابن منطقة المقرن مسعودي عبد الحافظ الذي تم عزله ورصدت قوات الأمن تحركاته مؤخرا متنكرا في زي راعي إبل، ورصدته سابقا متنكرا في ثوب إمرأة، كما أحبطت قوات الأمن قبل أيام فقط محاولات اتصال بينه وبين شخصين آخرين من المنطقة الحدودية بالطالب العربي كان يتصل بهما من أجل اقتناء سيارة من نوع تويوتا استايشن لفائدة التنظيم، حيث تم توقيف الشخصين وإحالتهما على العدالة أين أمر قاضي التحقيق بوضعهما تحت الرقابة القضائية كونهما كانا يحاولان الاستفادة مالية من التنظيم فقط وهو ما يؤكد ما أشارت إليه ''النهار'' سابقا أن معظم المجندين أو الداعمين لتنظيم القاعدة فقط يبحثون عن المال والثراء السريع، خاصة أن المؤشرات والدراسة التي أجريت حول المختفين من أبناء الوادي تفيد أنهم جميعا من ذوي المستويات العلمية الدنيا، ومما كرس ذلك احتقار إرهابي الوادي من طرف قادة تنظيمهم واعتبارهم كأدوات أو جنود لتنفيذ رغبات الأمراء وهو وضع أثر بشكل سلبي على معنوياتهم وجعل العديد منهم يفكر في العودة أو حتى الانتحار داخل الجبال، خاصة بعد تفشي بعض الأمراض واشتداد صراع الزعامات داخل الكتيبة المرابطة بجبل أم الكماكم بولاية تبسة والتي تلقت مؤخرا ضربات قاسية من قوات الجيش بعد الاعتداء الذي استهدف دورية للدرك الوطني.

مـن هـو ''أبـو خبـاب''؟

محمد نجية أو ''أبو الخباب'' من مواليد 1968 بمنطقة ڤمار ذو مستوى تعليمي نهائي الثالثة ثانوي من الشباب المتحمس مع الحزب المنحل سنة 1990 شارك رفقة آخرين في حادثة الاعتداء على ثكنة عسكرية بقمار يوم 21 نوفمبر 1991 التي تعتبر بوابة العمل المسلح بالجزائر، وجميع من شارك فيها تم القضاء عليه والوحيد الذي مازال على قيد الحياة اعتقل وتم سجنه بتازولت في ولاية باتنة وتمكن من الفرار سنة 1994 بعد الهجوم الذي قامت به الجماعة الإسلامية المسلحة في تلك الفترة على السجن كان مكلفا بنقل الأسلحة من الصحراء إلى الجبال بالشمال، تنقل كثيرا في الصحراء الجنوبية وشارك في الهجوم على ثكنة عسكرية بموريتانيا سنة 2005 وشارك في اختطاف السياح النمساويين وعملية الاعتداء على فرقة لحرس الحدود بالوادي سنة 2008 وهي العملية التي أسفرت عن مقتل 8 من أعوان فرقة حرس الحدود، وتعد الأعنف بالوادي.

--------------------------------------------

طلبة الوادي يغلقون المركز الجامعي ويحاصرون المدير في مكتبه

النهار / س. ب

تدخلت قوات الأمن بالوادي، أمس، لتفريق مئات الطلبة الذين اعتصموا وسط الطريق الرئيسي الرابط بين

حيي تكسبت والشط مرورا بالمركز الجامعي بالوادي، مما أدى إلى قطع هذا الطريق العمومي لمدة تزيد عن ساعتين.

وقام طلبة المركز الجامعي بالوادي منذ صباح أمس بالاعتصام داخل الحرم الجامعي ومحاصرة الإدارة ورفعوا لائحة مطالب تضم نزول المدير من مكتبه إليهم والاعتذار العلني عن بعض التصريحات التي يقولون أن المدير تفوه بها في لقاء مع الطلبة، تهين رؤوس بعض المنظمات الطلابية وعموم سكان منطقة سوف، حيث ينسب إليه تصريح مفاده أن السوافة فيهم العيوب الخمسة دون أن يفصح عنها.

وقد رفض مدير المركز الجامعي الاستجابة لمطلب الطلبة الذين طالبوا بحضور الوالي، كما انتقل وفدا منهم إلى مقر الولاية دون أن يتمكن من مقابلة الوالي، لتدعو المنظمات الطلابية إلى تصعيد الاحتجاج، اليوم الأربعاء، من خلال غلق كل المعاهد ومواصلة الاعتصام داخل الحرم الجامعي إلى غاية الإستجابة لمطلبهم.

للإشارة سبق لـ"النهار" أن تطرقت لتصريحات المدير بتفاصيلها الكاملة، وهي التصريحات التي أثارت احتجاجات مطلع الشهر الجاري.

--------------------------------------------------------

العدالة تدين موثق بالوادي بالحبس وتتابع آخر بتڤرت

إمبراطوريات التوثيق تتهاوى بالوادي وتڤرت

النهار /بسكرة.ع. كمال
image

أصدرت محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء بسكرة في جلستها العلنية، أمس، قرارا يقضي بإدانة أحد الموثقين العاملين بولاية الوادي بعقوبة الحبس النافذ

لمدة عام واحد مع أمر بالإيداع و4 سنوات حبسا غير نافذة بتهمة ارتكاب جناية التزوير في محررات رسمية، في قضية تعود وقائعها إلى شهر ماي 2002، حيث قام الموثق بتزييف جوهر القانون الأساسي لشركة خاصة ذات مسؤولية محدودة يقع مقرها بمدينة تڤرت، واستعمال هذه النسخة المزيفة أمام القضاء على مستوى محكمة تڤرت في جوان 2002 قصد التحايل على الشريك المسير والضحية بعد أن تنازل مستعملو النسخة عن حصصهم لفائدة الشريك الضحية وزوجته.

للعلم أن غرفة الإتهام لدى مجلس قضاء ورڤلة كانت قد أصدرت قرارا يقضي بإحالة مستعملي المزور في ماي 2008 على مستوى محكمة الجنايات لدى المجلس. وكانت نيابة مجلس قضاء بسكرة قد إلتمست إدانة الموثق المذكور والحكم عليه بالسجن النافذ لمدة 7 سنوات كاملة.

واعتبر الموثق المدان أن ما قام به يدخل ضمن صلاحياته القانونية، فيما اعتبر الضحية في القضية أن هذه الأفعال والتحريف الذي مس العقد المخصص لشركة سوتيد الكائن مقرها بتڤرت، وتمارس نشاطها في مجال قطاع الري والأشغال الكبرى أدت إلى إنكار عملية التنازل المبرمة في أفريل 2001 لصالحه هو وزوجته بعد أن تحصل الشركاء على مستحقاتهم بالقانون واعتبر أن التزوير جاء عن سوء نية بقصد النصب والاحتيال عليه.

وبمدينة تڤرت علمت "النهار" أن الموثق (ط،م،ف) الكائن مكتبه بوسط تڤرت والذي أغلق بقرار من وزير العدل حافظ الاختام في أكتوبر المنقضي، متابع قضائيا أمام محكمة تڤرت بتهمة استعمال المزور في قضية تعود وقائعها إلى أفريل 2001 عندما قام بإبرام عقد تنازل حصص ثلاثة شركاء في شركة ذات مسؤولية محدودة متواجدة بتڤرت مختصة في أشغال الري والكهرباء، إلا أن الموثق لم يقم بتسجيل العقد الرسمي لدى إدارة التسجيل، مما أدى إلى نزاع قضائي حاد بين المتنازلين عن حصصهم والمتنازل لهما أفضى إلى قرار مدني صادر عن مجلس قضاء ورڤلة سنة 2005 يقضي بإلزام الموثق المذكور بتسجيل العقد لدى إدارة الضرائب وفقا للقانون.

وبعد انطلاق نشاط الشركة في جانفي 2006 ومراجعة جدية لمطالب الموثق، اتضح أنه طالب مستحقات ثلاثة عقود تمت تسويتها كلها بفاتورة 1260000 دج في سنة 2002، كما اتضح أن الموثق قام بتسجيل عقد واحد مرتين في سنة 2000 وقبض مقابل ذلك مبلغ 391.000 دج، وأما هذه الأفعال وإعذاره رسميا قامت الشركة ذات المسؤولية المحدودة المتواجدة بتڤرت بتسجيل شكوى جزائية ضده أمام وكيل الجمهورية لمحكمة تڤرت بأعمال غدر متتالية انتهت هذه الشكوى بعد تحقيق قضائي بإحاته على المحكمة بجنحة الغدر، الجرم المنصوص والمعاقب عليه في المادة 121 من قانون العقوبات.

كما علمت الجريدة أيضا أن هذا الموثق متابع في تحقيق قضائي أمام السيد قاضي التحقيق لمحكمة تڤرت في جناية أخرى تتمثل في التزوير في عقود رسمية، الجرم المنصوص والمعاقب عليه في المادة 214 من قانون العقوبات..

--------------------------------------------------


السكان أغلقوا الطريق العام وأحرقوا العجلات المطاطية

احتجاجات عنيفة بحي النزلة وسط مدينة الوادي

النهار / أنور العايب
image

أقدم المئات من مواطني حي النزلة الكائن وسط مدينة الوادي، بمحاذاة الطريق الوطني رقم 16 الرابط بين الوادي وتبسة زوال أمس، على

القيام بحركة احتجاجية واسعة وعنيفة، تمثلت في قطع الطريق الوطني رقم 16، بواسطة أكوام الحجارة والأخشاب وبقايا الأشجار، وحرق العجلات المطاطية وسط الطريق، مما أدى إلى تكوين سحابة كثيفة من الدخان الأسود التي غطت سماء المنطقة.

"النهار" وفور تلقيها المعلومات عن بداية هذه الاحتجاجات، تنقلت إلى عين المكان أين تجمهر المواطنون المحتجون وسط الطريق، وطرحوا جملة من الانشغالات والمشاكل التي نغصت معيشة السكان بهذا الحي، وحولتها إلى جحيم لا يطاق.

وتتمثل أهم النقائص التي من أجلها عبر المواطنون عن غضبهم بهذه الطريقة، في اهتراء وضعية الطريق الرئيسي الرابط بين محطة الملاح وحي الشط، الذي يعتبر المدخل الرئيسي لمدينة الوادي ويعرف حركة مرور كثيفة وخانقة، بفعل تواجد المكثف للتجار، كما يعبره حافلات النقل التي تتكفل بمواطني العديد من الدوائر شمال الوادي وشرقها، حيث تعتبر محور الملاح أيضا منطقة تجارية يتمركز به بشكل مكثف تجار الجملة، مرورا بهذا الحي العريق الذي يعتبر الأكثر كثافة سكانية بمدينة الوادي.

وذكر المواطنون أنهم بلغوا السلطات المحلية والولائية أكثر من مرة، بهذه الوضعية التي فاقمت من معاناتهم من خلال تطاير الغبار الكثيف من الطريق المتهرئ، كما طالبوا بضرورة إيجاد حلول عاجلة لنقص المياه الصالحة للشرب بحيهم، وانعدام شبكات غاز المدينة بخلاف بقية أحياء الوادي، مما ولد في نفوسهم شعورا "بالحڤرة" والإقصاء والتهميش، وأكد هؤلاء أنهم أبلغوا السلطات المعنية بهذه الحركة الاحتجاجية قبل وقوعها، وطالبوا ببرامج تهيئة حضرية بالحي، وإعادة الاعتبار لشبكة الإنارة العمومية المنعدمة، حيث يعم الظلام شوارع وأزقة الحي، مما ساهم في غضب المواطنين والشباب، كما يعرف الحي انعداما كليا لمرافق الشباب، وتدني الخدمات الصحية وتفشي بعض الأوبئة والأمراض بفعل الغبار الكثيف.

رئيس بلدية الوادي الذي تنقل إلى موقع الاحتجاج، أين تحدث مطولا مع ممثلي المحتجين، ووعدهم جازما بأن المقاول المكلف بتهيئة الطريق سيباشر نشاطه اليوم الاثنين بمناسبة عيد المولد، وفي انتظار التهيئة الكاملة للطريق، وعد المير بإجراء عملية الرش بالمياه، للتقليل من الغبار المتطاير، كما وعدهم أيضا بالتكفل بمشكل المياه بالتنسيق مع شركة المياه، ومشكل الغاز بالتنسيق مع مديرية المناجم والطاقة.
-----------------







تونس تمول التنظيم الإرهابي بالأسمدة لصناعة المتفجرات
إفشال محاولة لتهريب قنطار من نترات البوتاسيوم من قبل القاعدة
2009-03-16 22:00:00 النهار /دليلة.ب
image

أحبطت مصالح الدرك الوطني بمنطقة جامعة


بالوادي محاولة تهريب 100 كيلوغرام من نترات البوتاسيوم، وهي كمية كبيرة كان التنظيم الإرهابي لما يعرف بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي ينوي تهريبها واستغلالها في تنفيذ عملياته الإرهابية، وجاءت هذه العملية عقب تمكن مصالح الدرك لبلدية الطالب العربي من إحباط محاولة تهريب 10 قناطير من الفوسفات بداية الشهر الجاري.

وقد قدمت فرقة امن الطرقات للدرك الوطني بجامعة بتاريخ 14 مارس 2009، أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة المغير، ثلاثة أشخاص متهمين بحيازة مواد كيميائية بدون ترخيص قانوني، تم إيقافهم يوم 16 جانفي على الساعة السادسة مساء، من طرف عناصر الدرك الذين كانوا متواجدين لأداء مهامهم على مستوى الطريق الوطني رقم 3 في إطار شرطة الطريق، بعد أن كان المعنيون يستقلون سيارة من نوع رونو 21 محملة بقنطار من مادة بيضاء اللون تم شراؤها من احد المواطنين بمدينة المغير مقابل مبلغ 40 ألف دينار،

وقد أثبتت نتائج التحاليل التي تمت لمعرفة طبيعة هذه المواد بتاريخ 7 مارس 2009، أنها تخص مادة نترات البوتاسيوم، ليتم إيداع الثلاثة الحبس في انتظار محاكمتهم. وحسب مراجع مؤكدة فإن الجهة الممونة للتنظيم الإرهابي تنحدر من تونس. حيث ذكرت مصادرنا أن اغلب العمليات التي تم إحباطها كانت بالشرق الجزائري، إذ وبعد التحقيق مع المتورطين فيها ثبت أنهم تزودوا بها من قبل أشخاص يهربونها من تونس إلى الجزائر ثم إلى التنظيم الإرهابي عبر السوق السوداء أو عبر الوسطاء.

وكانت مصالح الدرك الوطني قد اكتشفت مخزنا لتنظيم القاعدة بمنطقة المقرن، عثر بداخله على ذخيرة وأسلحة إلى جانب 30 قنطارا من الفوسفات.
---------------------------

التهاب أسعار الدجاج والبيض بالأسواق جامعة والمغير

النهار /دلال م

عرفت أسعار الأعلاف ( النخالة ) ارتفاع قياسيا

حيث بلغ سعر القنطار 4000 دج، مما ساهم في التهاب أسعار الدواجن التي وصلت حدود 340 دج للكيلو غرام الواحد.

فيما قفز سعر البيض إلى 15دج للحبة الواحدة، وهو ما دفع بالمربين للتخلي عن المهنة ليتراجع بذلك عدد المربين بعدما أصبح الممونون يطالبونهم بدفع ثمن الأعلاف قبل تسلم الكمية المطلوبة.

وفي جولة لنا عبر الأسواق المحلية بدائرتي جامعة والمغير، لاحظنا التضارب الواضح والارتفاع الكبير في الأسعار، حيث يعرض البعض الدجاج بـ 300 دج للكيلوغرام الواحد فيما يعرض بالناحية المقابلة بـ 340 دج، فيما قفز سعر الديك الرومي إلى 600 دج، وقد أرجع أصحاب المحلات الارتفاع القياسي إلى ارتفاعها بسوق الجملة التي تتراوح مابين 280 إلى300 دج، فيما كانت تقدر بـ 220 و 250دج و280دج، وهو ارتفاع كبير بفارق 100دج دفع الارتفاع الذي شهدته أسعار اللحوم الحمراء في المدة الأخيرة وصول سعر الكيلو غرام الواحد من اللحم الغنمي 700دج.

وتجدر الإشارة إلى أنه قد سجل على مستوى الولاية تراجعا كبيرا في تربية الدواجن، بسسب الخسائر الكبيرة التي تكبدها، جراء الأمراض التي أدت إلى هلاك مئات الصيصان، في ظل الارتفاع الكبير في أسعار الدواء، وتخلي الممونين سواء بأدوية أو الأعلاف، عن منح المربين الطلبات الخاصة، مع تأجيل دفع المبالغ المالية المترتبة عليهم، حيث أصبح المربي مطالب بدفع ثمن كل الطلبات قبل تحصله على النخالة أو الدواء، وهو ما أدى إلى تخبطهم في أزمة مالية حادة بعد هلاك العديد من الدواجن، علما أن ثمن الصيص فقز إلى 40 دج، وهو ما يعادل زيادة بـ 20 بالمئة عن سعره السابق بالأسواق.

----------------------------------

استجابة لنداء حطاب

عدد من قيادات القاعدة بالوادي تستعد للتوبة

النهار /الوادي : ع كمال
image

اكدت مصادر مطلعة للنهار

أن 5 من قيادات ما يعرف باسم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي من أبناء منطقة وادي سوف يستعدون للعودة والتوبة من خلال الاستفادة مكن تدابير المصالحة الوطنية .

وحسب مصادرنا فان الأمر يتعلق بالأمراء الذين يطلق عليهم حركيا بعبد الرؤوف وعبد الرحمان وعبد البر وأسماؤهم الحقيقة هي عبد الكامل غربي 45سنة والتحق بالجماعات المسلحة سنة 1993 ويعتبر من اقدم المنخرطين في العمل المسلح وكمال عربية وعمره 34 سنة التحق بالعمل المسلح سنة 1994 و ميلودي عبد الحي وعمره 28 سنة والتحق بالعمل المسلح سنة 2002 إضافة إلى آخرين لم يتم الكشف عن اسميهما .

وذكرت ذات المصادر أن زعيم ما يعرف باسم تنظيم القاعدة عبد المالك دردوكال بادر مؤخرا الى سحب وسائل الاتصال من هواتف محمولة وغيرها من هؤلاء بعد شكوك راودته حولهم وعدد أخر من قيادات وأفراد التنظيم الإرهابي المذكور كما قام الأمير الوطني للتنظيم بإجراء حركة تغييرات واسعة النطاق في صفوف كتيبة الفتح التي معظم عناصرها من منطقة وادي سوف وترابط بجبال ام الكماكم والجبل الابيض بولاية تبسة وتشير مصادر النهار ان بعض القيادات المحلية في صفوف التنظيم المذكور أصيبت بإحباط كبير بعد النجاحات الباهرة التي حققتها قوات الامن المشتركة خاصة على مستوى ولاية الوادي خلال السداسي الأخير من سنة 2008 والثلاثي الأول من السنة الجارية والمتمثلة في التصدي لكل المحاولات التي قام بها بعض عناصر التنظيم لاعادة ترتيب الامور اثر الضربات الموجعة التي تلقوها وتجسد بتفكيك شبكة تجنيد مؤخرا وأخرى تخص التهريب لبعض المواد الممنوعة التي تدخل في صناعة المتفجرات .

وتفيد المعلومات التي استقتها النهار ان عدد المفقودين من ابناء ولاية الوادي يتجاوز الخمسين فردا يعتقد انهم ضمن صفوف التنظيم المذكور منهم وصل الى مراكز قيادية وحصل على رتبة امير مثل المدعو محمد نقية القماري المكنى ابو الخباب وهو من المشاركين في حادثة قمار سنة 1991 و الطاهر مسعودي .

وتذكر مصادرنا ان معظم الملتحقين خلال السنتين الاخيريتن بالقاعدة من ابناء الوادي كان بنية الجهاد في بلاد الرافدين إلا أن المجندين ورطوا هؤلاء ووجدوا أنفسهم في جبال تبسة وباتنة يحاربون اخوانهم الجزائريين وهو وضع لم يرق لعدد كبير منهم إلا أنهم وجدوا أنفسهم مجبرين لمواصلة البقاء في الجبال رغم قساوة المعيشة جراء احتفاظ التنظيم بهم ومحاولة منع واحباط أي محاولة لمراجعة الذات او التفكير في العودة بسبب عجزه عن تجنيد مقاتلين جدد اثر افتضاح عدم شرعية نشاطهم المسلح أمام العدد الكبير من فتاوى العلماء ونداء القيادات التائبة كحسن حطاب الذي وجد النداء الذي بثه عبر قناة الجزيرة وجريدة النهار صدى واسعا في أوساط المسلحين .

-------------------------





الداعية الإسلامي وجدي غنيم لـ النهار
سمعت أن الوادي هي مدينة العلم والعلماء
2009-04-30 00:05:00 النهار /فوزي حوامدي


ينشط الداعية الإسلامي

الكبير الدكتور وجدي غنيم، يوم غد الجمعة، محاضرة جماهيرية بالقاعة المتعددة الرياضات بحي تكسبت بالوادي، وذلك في إطار حملة ''كن إيجابيا'' المنظمة من طرف وزارة الشؤون الدينية وجمعيتي الإصلاح والارشاد والعلماء الجزائريين المسلمين، وتحت رعاية والي الوادي.

وحسب الشيخ نجيب النوي المشرف العام للحملة في تصريح خاص لـ ''النهار'' فإن زيارة الدكتور غنيم لولاية الوادي، والتي تدوم يومين كاملين، ستكون متميزة وستنطلق صباح يوم الجمعة بمعاينة مدارس قرآنية قبل إلقاء درس الجمعة بإحدى مساجد المدينة، ثم تنشيط تجمع جماهيري بقاعة الرياضات الكبرى. أما بين صلاتي المغرب والعشاء فسينشط الداعية درسا ضمن حملة الإيجابية في الإسلام، والتي بدأت دروسها الأولى بمسجد الفردوس بمدينة عنابة. كما سيقوم الشيخ وجدي في اليوم الثاني بالإشراف على ندوة تكوينية للأئمة والجمعيات المكلفة بتحفيظ القرآن الكريم قبل أن يغادر الوادي في اتجاه الجزائر للمشاركة في تجمع جماهيري برعاية معالي وزير الشؤون الدينية والأوقاف.

وفي اتصال هاتفي مقتضب بـ''النهار''، عبر الداعية المصري الدكتور وجدي غنيم عن سعادته بزيارة مدينة الوادي والتي تعرف عليها من خلال ما كشف له عنها عدد من العلماء في اليمن والجزائر، وقال ''إنني تلقيت معلومة مفادها أن سكان الوادي ينحدرون من أصول عربية يمنية، وأنها مدينة العلم والعلماء''.

وأكد في ذات التصريح أن زيارته الثانية للجزائر قد سمحت له بالاطلاع على ما تنعم به من حرية وأمن واستقرار وتعلق بالإسلام الصحيح، وهذا بفضل سياسة الوئام والمصالحة الوطنية التي أقرها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

وأوضح ضيف الجزائر والوادي، أن الجزائريين لهم الحق أن يفتخروا بما أنجزوه من بطولات وتضحيات لاستقلال بلدهم، ورفع راية الإسلام في هذه الديار الطاهرة والعامرة.
---------------------------

وكيل الجمهورية أمر بإيداعه الحبس
صيني يدوس العلم الوطني بالوادي
2009-05-14 01:24:00 النهار /الوادي: فوزي حوامدي
image

شهد مقر

مديرية الديوان الوطني للتطهير بولاية الوادي أمس، حادثة مؤسفة ومثيرة لمشاعر الجزائريين بشكل عام تمثلت في إقدام مواطن صيني يعمل ضمن شركة ''هيدرو صين'' المتخصصة في استحداث شبكات تطهير بمدينة الوادي ضمن برنامج معالجة ظاهرة صعود المياه على الدوس برجليه على العلم الوطني رمز السيادة الجزائرية.ودون البحث والخوض في أسباب التصرف الذي أقدم عليه هذا الضيف الأجنبي، أثارت الحادثة حالة من الغليان والأسف في أوساط الجزائريين العاملين ضمن الشركة المذكورة الذين تترجم احتجاجهم بإحجامهم عن قيادة الشاحنات ورفعوا لائحة تنديد واستنكار استلمها مسؤولهم المباشر، طالبوا خلالها بطرد هذا العامل الصيني الذي داس العلم الوطني وبالتالي احتقر من خلاله كل الجزائريين في صورة تعكس تلاحم الجزائريين عندما يتعلق الأمر بالتعرض لأحد رموز السيادة الوطنية.مدير الديوان الوطني للتطهير فرع الوادي رشيد الشاوش ولدى اتصالنا به أمس، لمعرفة الحقيقة في الموضوع رفض التعليق.أما العمال الجزائريون في الشركة الصينية ومديرية الاونا، فقد تقدموا بشكوى ضد 4 صينيين اتهموهم بإهانة الراية الوطنية وتم تقديمهم للعدالة أمس الأربعاء، حيث أمر وكيل الجمهورية بإيداع أحدهم الحبس، وهو شاب صيني من مواليد 1982 داس على العلم الوطني أثناء قيامه بأشغال بمقر المديرية، حيث سقطت الرايات الوطنية فتنقل مشيا عليها بطريقة مستفزة أثارت غضب من شاهد الحادثة.

*

اخبار ولاية الوادي في جريدة الخبر

السلطات تتفرج والمواطنون يدفعون الثمن
أزمة الخبز تتواصل بالوادي

ندد مئات المواطنين مجددا، أمس، وهم في حالة من الغضب والتوتر بموقف السلطات العمومية التي اتخذت موقف المتفرج إزاء أزمة الخبز التي اعتبرتها مشكلة لا تعنيها كونها موجودة بين الخبازين وأصحاب المحلات التجارية، دون أدنى تفكير بمصير آلاف المواطنين الذين لم يعثروا على الخبز.
لم يلتزم الخبازون بعاصمة الولاية ببرنامج فتح مخابزهم طوال 24 ساعة أمام المواطنين، كما طمأنت سابقا مصالح التجارة. وقد فرض الخبازون منطقا غير مقبول ولا مبرر، حسب مواطنين من عدة أحياء، بسبب صمت السلطات واتخاذها موقف المتفرج من جهة والموقف السلبي المخيب للآمال لجمعيات حماية المستهلك من جهة ثانية، مما شجع على تمادى الخبازين في السير وفق مصالحهم وصاروا يفتحون ويغلقون مخابزهم كما يحلو لهم لسبب أو لآخر، كعطلة نهاية الأسبوع أو عجز عمالهم عن الاستمرار في إنتاج الخبز دون الاستفادة من وقت الراحة.
وقد وجد آلاف السكان بعدة أحياء أن المخابز المجاورة لهم مغلقة وعادوا دون خبز، رغم إعلان مصالح التجارة في وقت سابق أن المخابز تفتح 24 ساعة، بل إن الخبازين، حسب عدة شهادات، أنشأوا فيما بينهم مداومات وأقرب مداومة لوحظت نهاية الأسبوع في حي القواطين النائي بنحو 5 كلم عن وسط المدينة، ولم يتمكن من اللحاق بهذه المخابز إلا من يمتلك سيارة أو دراجة.
كما فضل آخرون جلب الخبز من بلديات أخرى، في حين حرم بقية عموم المواطنين من الحق في الحصول على الخبز واضطروا إلى الاستنجاد بالبسكويت أو استهلاك شطائر البيض والإسفنج أو الاستغناء عن الخبز أصلا، والعودة إلى عجن الكسرة التقليدية. وتعود أزمة الخبز التي فجرها الخبازون المؤطرون ضمن اتحاد التجار في اتخاذ قرار توقيف توزيع الخبز، حسب بيان له مؤخرا، إلى ارتفاع نسبة تكاليف إنتاج الخبز ومواده الأولية، فيما ظل سعر الخبز على حاله، حيث اشترط الخبازون بيع الخبزة إلى المحلات التجارية بسعر 25,7 دينار على أساس إعادة بيعه للمستهلك بسعر 50,7 دينار ولكن أصحاب المحلات التجارية رفضوا نسبة الفائدة الزهيدة، حسبهم.
وكشف بعضهم أن استمرار أزمة الخبز مفتعلة وتخدم بعض الجهات القصد منها فتح مخابز جديدة وإحالة المخابز القديمة على الإنعاش، والتي توشك على الإفلاس في ظل نوعية متردية وأوزان غير مطابقة للمواصفات وظروف بيئية ووقائية متدنية في عشرات المخابز.



المصدر :الوادي: خ. قعيد
2009-07-11
----------------------
الوادي
شباب الصحن يقطعون الطريق

قطع العديد من شباب حي الصحن ببلدية الوادي، مساء أول أمس، الطريق الرئيسي الرابط بين البلديات الجنوبية وبلدية عاصمة الولاية. وقد احتج هؤلاء على ما وصفوه بالتدهور البيئي وانتشار الباعوض والحشرات السامة عبر أرجاء الحي. وقد سد المحتجون الطريق بالحجارة والمتاريس وأضرموا النيران في العجلات المطاطية، مانعين بذلك حركة المرور في إشارة إلى إسماع صوتهم للسلطات المعنية. وذكر المحتجون بأن الإنتشار الكبير لكل أنواع الحشرات، سيما الباعوض والعقارب، إضافة إلى الروائح الكريهة التي أقضت مضاجع السكان في ظل الإرتفاع الملحوظ لدرجة الحرارة في بداية موسم الصيف. كما أشاروا إلى عدم قيام الجهات المعنية المكلفة بالوقاية برش المبيدات الحشرية ورفع القمامة وانتشار المزابل، وعدم دفن المستنقعات المائية المتواجدة بالحي.
------------------
تنديدا بمدير المركز الجامعي بالوادي
الطلبة يتظاهرون ويصطدمون مع الشرطة
الطلبة يقطعون الطريق

اختار الطلبة الجامعيون بالوادي، أمس ولأول مرة في حياتهم الجامعية، النزول إلى الشارع على الساعة 11 صباحا احتجاجا على ما وصفوه بإهانات مدير المركز الجامعي غير القابلة للتبرير.
وقطع الطلبة الطريق الفرعي الرابط بين الجهة الغربية لمدينة الوادي والبلديات الشرقية مع مستشفى بن عمر الجيلالي، ومرافق عمومية أخرى هامة، معطلين بذلك حركة المرور ومصالح المواطنين.
واحتل الطلبة الذين كانوا مؤطرين من طرف الاتحاد العام الطلابي الحر الداعي للاحتجاج موقع الحاجز الأمني الثابت، وكاد المكان يتحول إلى كارثة حقيقية حين اقتحم الطلبة بطريقة فجائية الحاجز الأمني الثابت للشرطة، واصطدموا مع عناصرها الذين كادوا يردون بطريقة مأساوية للدفاع عن أنفسهم، لولا تعقلهم وتفطنهم بأن الأمر يتعلق بمظاهرة طلابية وليست هجوما مشبوها على الحاجز الأمني للشرطة، حسب تصريح عدد من أعوان الأمن.
واستعمل الطلبة مكبرات الصوت مردّدين شعارات مندّدة بمدير المركز الجامعي الذي رفض الاعتذار أمامهم عما وصفوه بالمساس بكرامة الطلبة وسكان المنطقة من خلال وصفه للوادي بـ'' مدينة العيوب الخمسة''، في جلسة سابقة معهم لم يحقق لهم فيها مطلبهم القاضي بتخصيص مصلى في المركز الجامعي وملحقاته، وحل مشاكل أخرى بيداغوجية منها نقص الإطارات الجامعية، ونقص المراجع في المكتبة والنظافة وتوفير المياه وغيرها.
وقد تدخلت قوات الشرطة وطوقت المكان ثم حاولت فتح الطريق بالقوة، فمنعها الطلبة، فردت باستعمال الهراوات لتفريقهم، ولكنها عدلت عن ذلك أمام إصرار الطلبة على مواصلة الاحتجاج، كما اعتقلت طالبين من المتظاهرين وأصيب بعضهم بجروح خفيفة، حسب ممثليهم، لم تستدع نقلهم للمستشفى.
وسبق خروج الطلبة إلى الشارع حركة احتجاجية أخرى داخل الحرم الجامعي، تمثلت، حسب المتظاهرين، في شن إضراب عام عن الدراسة وتنظيم وقفة طالبوا خلالها مدير المركز بالنزول إلى الطلبة والاعتذار لهم على ما اعتبروه إهانات ومساسا بكرامتهم وكرامة سكان المنطقة، لكن المدير رفض الاعتذار كما رفضت السلطات الإدارية، وعلى رأسها الوالي المجيء إلى الجامعة لحل المشكل، حسب تصريح رئيس الاتحاد العام الطلابي الحر. مما دفعهم إلى الخروج إلى التظاهر في الشارع.
وحسب بعض الطلبة فقد لعب مدير الاستعلامات العامة للشرطة دورا أساسيا في تهدئة الأجواء والتنسيق بين السلطات الإدارية والطلبة، مما أفضى إلى الإفراج عن الطالبين المعتقلين لتخفيف الاحتقان وامتصاص الغضب الطلابي؛ حيث توجه وفد يمثلهم للالتقاء بالوالي مقابل فتح الطريق أمام حركة المرور وإخلاء مكان الحاجز الأمني الثابت.

المصدر :الوادي: خليفة قعيد
2009-02-25
------------------------------
والي الوادي يفتح تحقيقا في الحادث
إصابة تلميذتين ونجاة 33في انهيار سقف حجرة دراسية بفمار

أصيبت تلميذتان تدرسان بمتوسطة البشير الإبراهيمي في مدينة فمار بالوادي، صباح أمس، بجروح متفاوتة الخطورة، فيما نجا 33 تلميذا آخرون بأعجوبة، إثر انهيار جزء من سقف قاعة دراسية قديمة منجزة بالطوب المحلي.
تفاجأ 35 تلميذا يدرسون في السنة الأولى في متوسطة البشير الإبراهيمي بمدينة فمار، حوالي الساعة التاسعة صباحا، وهم في القسم، بانهيار جزئي لسقف القاعة الدراسية، حيث أصيبت تلميذة بجروح في ذراعها وتلميذة أخرى في الرأس.
وقد هرع التلاميذ يصرخون مفزوعين إلى ساحة المدرسة، فيما تم إبلاغ أعوان الحماية المدنية بفمار الذين تدخلوا لنقل الضحيتين إلى المستشفى. وانتشرت حالة من الذعر والرعب في أوساط التلاميذ البالغ عددهم 614 تلميذ.
وأوضحت مصالح الحماية المدنية، في تصريح لـ''الخبر''، بأن القاعة الدراسية قديمة ومتآكلة وقد أخلي جميع تلاميذها بعد الانهيار الجزئي لسقف القاعة المبنية بالطوب المحلي المتهالك، وأضافت بأنها عاينت أربعة قاعات أخرى مهددة بالسقوط، ومع ذلك مازال التلاميذ يزاولون فيها الدراسة.
من جهته، أوضح مدير المتوسطة بأن هذه الأخيرة تتوفر على 13 حجرة دراسية منها 4 مبنية بالطوب في العهد الاستعماري سنة 1940، وهي الحجرات التي تمثل النواة الأولى للمتوسطة، في حين، التسع الحجرات المتبقية ورغم إنجازها فهي تعرف تسرب مياه الأمطار من سقفها وجدرانها. مشيرا بخصوص الحجرات الأربع القديمة بأنها تشكل خطرا حقيقيا على التلاميذ وقد تنهار في أي لحظة.
وأكد المتحدث بأن مصالح التربية على علم بذلك، كما سبق وأن تم إبلاغ لجنة المراقبة التقنية بالولاية برسالة رسمية يوم 9 فيفري الماضي حول تدهور وضعية الحجرات، عقب سقوط أمطار طوفانية وقتها، إلا أن الوضع ظل على حاله.
وعُلم أن والي الولاية فتح تحقيقا حول وضعية البناء في المتوسطة، وحول ملابسات الحادث الذي كاد يودي بحياة عشرات التلاميذ، كما أشارت مصادر ولائية إلى وضع مخطط استعجالي بالتنسيق مع مصالح التربية لإعادة الاعتبار للمدارس القديمة وتجديد حجراتها بأخرى حديثة منجزة بالإسمنت المسلح، وتمس العملية كامل المدارس القديمة عبر الولاية.



المصدر :الوادي: خ. فعيد
2009-03-12
-----------------------------
200 مليار في مشروع أكله التصحر في الوادي
مستفيدون يتهمون ثلاثة وزراء فلاحة بتجميد استصلاح 3000 هكتار

اتهم 1250 مستفيد من برنامج الاستصلاح عن طريق الامتياز الفلاحي بولاية الوادي، وزير الفلاحة والتنمية الريفية رشيد بن عيسى، بإفشال برنامج الامتياز، الذي صرفت عليه الدولة 200 مليار سنتيم لتهيئة ثلاثة آلاف هكتار من الأراضي، لتترك عرضة للإهمال والتصحر، بسبب رفض هذا الأخير إعادة بعث المشروع لأسباب أرجعوها إلى صراعات بين الوزير الحالي وطاقم الوزير السابق. مؤكدين تعرّض الشركات التي أوكلت لها مهمة الاستصلاح إلى ابتزاز من قبل شقيق وزير أسبق مقابل تسوية مستحقاتهم المالية والمقدرة بـ150 مليار.
لم تشفع الفاتورة الضخمة التي تم إنفاقها على عملية استصلاح تسعة محيطات موزعة عبر مختلف بلديات ولاية الوادي، من تحريك المسؤول الأول عن القطاع لإنقاذ المشروع من الإهمال، وحماية الأراضي المستصلحة من التصحر، وتسليمها للمستفيدين منها، أغلبهم من الجامعيين. لتبقى بذلك هذه المحيطات التي تم تجهيز 60 بالمائة منها بشبكة السقي الرئيسية، وشبكة السقي بالتقطير، والمسالك، وتجهيزها أيضا بثلاثة آبار بعمق 2000 متر طولي، تكلفة البئر الواحد تقدر بـ30 مليار سنتيم، كل هذه الأشغال أهملت وتركت عرضة للعوامل الطبيعية والتصحر، بعد توقيف المشروع، حسب ممثل المستفيدين ياسين دردور، بعد تفجير فضيحة العامة للامتياز الفلاحي عام 2007، باعتبارها المؤسسة صاحبة المشروع. لكن ورغم قيام العدالة، كما يقول ممثل المستفيدين، بإرسال مراسلة لمختلف الجهات المعنية في شهر أكتوبر من السنة الفارطة لإخبارها بأن هذا المشروع لا يوجد ضمن المشاريع المحقق فيها قضائيا، إلا أن المشروع لم يتم إعادة بعثه من جديد، رغم المراسلات العديدة التي وجهها هؤلاء المستفيدين لبن عيسى، ورئيس الجمهورية والتي تحصلت ''الخبر'' على نسخ منها. ورغم، يقول ممثل الفلاحين، وعود الأمين العام للوزارة السيد فروخي، الذي وعدهم خلال الندوة الوطنية للفلاحة التي تم تنظيمها نهاية الشهر الفارط بولاية بسكرة، إلا أن الأمور لم تسو إلى يومنا هذا، سيما وأن الفلاحين، على حد قول ممثلهم، جد متخوفين من أن يكون مصير هذه السنة الفلاحية بيضاء مثل مصير السنين الأخرى، لأن بعض هذه المحيطات التي تم تجهيزها ينتظر مستفيدوها فسائل الزيتون والنخيل لغرسها قبل نهاية الشهر الجاري.
الوزير الحالي، كما يقول ممثل المستفيدين، لا يزال مصرا على رفض إعادة بعث هذا المشروع وتخصيص الغلاف المالي اللازم لإنقاذه من الإهمال وحماية الـ200 مليار التي تم صرفها على المشروع، قبل أن تأتي الرمال على كل الأراضي التي تم استصلاحها.
وعن أسباب هذا الرفض، يقول دردور، إنه راجع إلى خلافات قائمة بين الوزير الحالي وطاقم الوزير السابق سعيد بركات، لأن المشروع، حسبه، تم في عهد هذا الأخير، إلا أن بن عيسى رفض إعادة بعثه من جديد حتى يظهر للجميع أن سلفه فشل وهو يريد إصلاح ما أفسد. لكن الضحية، كما يقول ياسين دردور ''هم الفلاحون الذين وجدوا أنفسهم يدفعون ثمن خلافات جماعات نادي الصنوبر''، في إشارة إلى صراع بركات وبن عيسى.
هذه الوضعية كما يقول محدثنا ''استغلها بعض الأشخاص وبالتحديد شقيق وزير الفلاحة الأسبق بلعاليا بولحواجب، الذي سعى إلى ابتزاز أصحاب الشركات التي قامت بعملية استصلاح المحيطات مقابل تسوية مستحقاتهم المالية لدى العامة للامتياز الفلاحي والمقدرة بـ150 مليار''.
وقد وجه هؤلاء شكوى لوزير الفلاحة تحصلت ''الخبر'' على نسخة منها لفتح تحقيق في القضية إلا أن هذا الأخير لم يحرك ساكنا.
لذا يطالب هؤلاء المستفيدون رئيس الجمهورية بضرورة التدخل العاجل لإعطاء أوامر لإعادة بعث هذا المشروع قبل انقضاء السنة الفلاحية الجارية، وإنقاذ القطاع من الصراعات الحالية التي يدفع ثمنها الفلاحون.



المصدر :الجزائر: حميد زعاطشي
2009-03-12
------------------------------

الوادي
عدسة المراسل



هذه الساحة التي تحيط بها المزابل والحشائش الضارة، وما تشكله من أخطار صحية، هي تابعة للخواص. ولكنها تظل الفضاء الوحيد لشباب حي المصاعبة الشمالية لممارسة رياضاتهم والترويح عن النفس، في غياب مرافق عمومية للرياضة والترفيه.

------------------------
الوادي
توقيف 14 مهاجرا غير شرعي بالوادي

تشن عناصر الشرطة بالوادي، منذ أيام، حملة واسعة لمكافحة الهجرة غير الشرعية. وحسب آخر حصيلة لها أول أمس، فقد بلغ عدد الأشخاص الموقوفين 14 مهاجرا إفريقيا بدون وثائق رسمية لدخول التراب الوطني أو انتهت مدة صلاحيتها، من بينهم امرأة وهم من جنسيات مالية ونيجيرية وليبيرية دخلوا إلى الوادي بطريقة غير شرعية. وحسب مصادر عليمة، فلم يكتف هؤلاء المهاجرون السريون بالتواجد في المنطقة والتخطيط للعبور باتجاه الحدود الشرقية نحو أوربا عبر تونس وليبيا، وإنما قاموا بتكوين عصابات اعتداء وسرقة وسطو على المنازل للحصول على المال والمستلزمات الضروية لضمان عيشهم، بما فيها نشاط التسول. وقد حول هؤلاء للجهات القضائية بانتظار الطرد من التراب الوطني أو السجن على جرائم السرقة والإعتداءات المرتكبة في حق المواطنين.



المصدر :خ. فعيد
2009-03-18

--------------------------------
القرار دخل حيز التنفيذ منذ شهرين
تونس تمنع الجزائريين من العودة عبر المركز الحدودي بالوادي


يواجه مئات الجزائريين إجراءات استثنائية أقرتها السلطات التونسية مؤخرا، تمنع بموجبها المهاجرين الجزائريين في الخارج من دخول التراب الجزائري، عبر مركز الحدود الطالب العربي بولاية الوادي، فيما يقوم الطرف الجزائري بالمقابل بإجراءات تحفّظية استثنائية في طريقة خروج الجزائريين عبر المركز المذكور.
أكد العديد من المهاجرين الجزائريين في اتصالات بـ''الخبر'' بأن معاناتهم بدأت منذ نحو شهرين على مستوى المركز الحدودي الطالب العربي بالوادي، حيث تقوم السلطات التونسية بمنعهم من دخول الجزائر عبر المركز المذكور بدعوى أن السلطات الجزائرية لا تسمح لهم بالعبور. ولذلك فلا حاجة إلى تكبد المشقة لدخول الجزائر من خلال بوابة مركز الطالب العربي. وبالمقابل، كما قالوا، ترخص السلطات التونسية لهم بالدخول عبر مركز بوشبكة التونسي، ومنه إلى ولاية تبسة. وقد تسبّبت هذه الوضعية في خلق مشاكل كبيرة بالنسبة لمئات المهاجرين المتنقلين إلى ولايات الجنوب الشرقي. وتساءل المهاجرون الجزائريون عن أسباب المنع التي لم يجدوا لها تفسيرا سوى كونها ظلما وتعسفا في حقهم.
وأكد بعض المهاجرين أنهم أرادوا نقل مرضى لديهم للعلاج بفرنسا، فتم إبلاغهم من طرف السلطات الجزائرية بأن طريق العودة ممنوع من مركز الطالب العربي الحدودي، على اعتبار غلق المعبر التونسي في وجوههم حيث ينصحون باختيار طريق العودة عبر مركز حدودي جزائري آخر. وأضاف مهاجرون آخرون بأنهم تعرضوا إلى التضييق عليهم بسبب الإجراءات المتشددة من السلطات الجزائرية أثناء عبورهم مركز الطالب العربي نحو تونس. وأشاروا بأنه تم تسليمهم للسلطات التونسية وسط إجراءات أمنية مشددة، معتبرين ذلك مساسا بحرية التنقل ماداموا يجهلون سبب الإجراءات الأمنية.
وفيما يكتنف الغموض عملية إقبال السلطات التونسية على تشديد إجراءات منع دخول الجزائريين عبر مركز الطالب العربي الحدودي، أكدت مصادر جمركية رسمية لـ''الخبر'' بأنه لا علاقة للسلطات الجزائرية بمنع المهاجرين من دخول بلادهم عبر المركز المذكور. وأشارت إلى أن إجراءات المنع تعود إلى السلطات التونسية لأسباب خاصة بها، ولديها السيادة في ذلك، دون أن تكشف المصادر ما إذا كانت الإجراءات التونسية مرتبطة بالحد من تهريب السيارات الأجنبية التي يشهدها هذا المركز في السنوات الماضية، وتضاعفت في الأشهر الأخيرة، أم أن القضية تتعلق بأمور أمنية أم أسباب أخرى مازالت مجهولة لدى المغتربين.
وبخصوص الإجراءات الجزائرية المشدّدة على الجالية المغتربة في المهجر عبر مركز الطالب العربي، كشفت ذات المصادر بأن الأمر يتعلق بإجراءات وقائية تهدف إلى الحد من تهريب السيارات، حيث تقوم السلطات الجزائرية بتمرير الأشخاص بسياراتهم وسط حماية أمنية عبر الشريط الحدودي، ومن ثمّ يسلم الجزائريون إلى السلطات التونسية التي تتولى بدورها تسجيلهم مع سياراتهم، وبعدها يوجهون بشكل عادي لاستكمال طريق سفرهم باتجاه البلدان التي يريدون الذهاب إليها عبر التراب التونسي.
وحسب ذات المصادر، فان هذه الإجراءات الجزائرية لا تمس كل المسافرين إلى الخارج عبر المركز الحدودي الطالب العربي، حيث يسمح للعائلات والأفراد الذين يلاحظ عليهم عدم الارتباط بشبكات تهريب السيارات بالاستفادة بإجراءات خروج عادية.
وذكرت مصادر عليمة بأن السلطات الجزائرية العليا والولائية تدرس ملف قضية منع السلطات التونسية المغتربين الجزائريين من الدخول عبر حدود ولاية الوادي. وهذا بعد مناشدة مئات العائلات المهاجرة رئيس الجمهورية بالتدخل لحل المشكل المطروح.
المصدر :الوادي: خ. فعيد
2009-04-20
------------------------
بحضور مناصرة في اجتماع سري بالوادي
أول تصادم بين أنصار الدعوة والتغيير ومناضلي حمس

تصادم مناصرون لحركة الدعوة والتغيير ومناضلون من حركة حمس، في مشادات كلامية، خلال اجتماع سري عقد ليلة الجمعة إلى السبت بمدينة الوادي، أشرف عليه عبد المجيد مناصرة.
أفادت مصادر مطلعة بأن الاجتماع السري انتظم ببيت الشيخ أحمد بن موسى، عضو مجلس الأمة السابق لحركة مجتمع السلم وأحد المؤسسين لحركة الدعوة والتغيير، بحضور نحو 50 مناضلا موزعين بين حركة حمس وحركة الدعوة والتغيير. كما شارك في اللقاء أيضا عضو مجلس الأمة فريد هباز والبرلماني السابق بوصبيع بشير.
ويعتبر ما جرى أول تصادم بين إخوة متخاصمين فرقتهم السياسة، منذ نشوب مشكلة الانشقاق في حركة حمس. وحسب ذات المصادر، فإن عبد المجيد المناصرة شرح للحاضرين أهداف حركة الدعوة والتغيير التي تعتبر، حسبه، حركة سياسية تصحيحية لمسار حركة مجتمع السلم التي حادت عن النهج الذي رسمه المرحوم الشيخ محفوظ نحناح.
في ذات السياق، أقدم العشرات من منتخبي وإطارات ومناضلي حركة مجتمع السلم بولاية سكيكدة، نهاية الأسبوع الماضي، على تقديم استقالة جماعية من الحزب والإعلان عن انضمامهم إلى ''حركة الدعوة والتغيير''. وقد تزامنت هذه العملية التي هزت الحركة بالولاية، مع اللقاء الداخلي الذي عقده أبو جرة سلطاني مع بعض المناضلين مباشرة بعد نهاية التجمع الذي نشطه بقاعة عيسات ايدير بوسط المدينة.
واستنادا إلى المعلومات التي بحوزتنا، فإن القائمة الأولية لمنتخبي وإطارات ومناضلي الحركة الذين قدموا استقالتهم من الحزب، ضمت 52 شخصا.
وأوضح رئيس المجلس الشوري الولائي لحمس بجيجل، أنه كان حاضرا في التجمع الذي أشرف عليه رئيس الحركة، أبو جرة سلطاني، أول أمس، نافيا ما ورد في مقال صدر أمس حول غيابه عن التظاهرة. وذكر أن يوسف صوكو ''لم يكن يوما رئيسا للمجلس الشوري الولائي''.




المصدر :الوادي: خليفة قعيد/سكيكدة: كمال بوزوالغ
2009-05-

Feb 22, 2009

الصفحة الرئيسية









FREE EBOOKكتب مجانية

سوف تتوفر مجموعة من الكتب المجانية النادرة قريبا و في مجالات عديدة
و نحن بصدد تحميلها
في انتظار ذلك نرجو ان يستمتع زوار المدونة بباقي المحتويات
Will have a set of rare books, free, and soon in many areas
And we are about to download
In the meantime, we hope that visitors enjoy the rest of the code of Contents
















تعلم كيف تلعب الحياة

WORLD NEWS

elkhabar
echorouk
ennahar

world news
OBAMA and USA
THE NICE OFFER IN AMERICA
Obama to unveil proposals to help small businesses



By HOPE YEN, Associated Press Writer Hope Yen, Associated Press Writer – Sun Mar 15, 7:51 am ET
Featured Topics:

* Barack Obama
* Presidential Transition

Obama: Investors should have confidence in US Play Video AP – Obama: Investors should have confidence in US

* GOP attacks Obama's economic plan Play Video Video:GOP attacks Obama's economic plan AP
* George on Obama's Positive Tune Play Video Video:George on Obama's Positive Tune ABC News
* Larry Summers: AIG Bonuses 'Outrageous' Play Video Barack Obama Video:Larry Summers: AIG Bonuses 'Outrageous' ABC News

Obama creates special panel on food safety AFP – President Barack Obama, citing an existing health "hazard," announced Saturday the creation …

WASHINGTON – Amid misgivings over his spending blueprint, President Barack Obama has decided to provide billions of dollars in federal lending aid aimed at struggling small business owners.

The broad package of measures to be announced Monday includes $730 million from the stimulus plan that will immediately reduce small-business lending fees and increase the government guarantee on some Small Business Administration loans to 90 percent. The government also will take aggressive steps to boost bank liquidity with more than $10 billion aimed at unfreezing the secondary credit market, according to officials briefed on the plan who demanded anonymity to avoid pre-empting the president's announcement.

"It's a huge step in the right direction," Giovanni Coratolo, director of Small Business Policy at the U.S. Chamber of Commerce, said Saturday. "In this economy, having the least amount of risk for banks will incentivize banks to lend to small businesses. A lot of small businesses will benefit from this."

Obama will announce the new measures with Treasury Secretary Timothy Geithner at the White House.

They come as Republicans have sought to build on some bipartisan misgivings over Obama's ambitious spending blueprint. In particular, Republicans say Obama's budget proposal to raise taxes, starting in 2011, on individuals earning more than $200,000 and on households earning more than $250,000 will hurt small businesses which face higher dividend taxes and limits on itemized deductions.

The administration's proposals to improve worker access to health care and address climate change also could add higher health and energy costs to small businesses. The Obama administration maintains that revenue from auctioning off carbon emission allowances would offset much of the higher energy costs for many Americans.

The new measures taking effect Monday focus on opening up small-business lending that is seen as critical to community growth. While the SBA typically guarantees $20 billion in loans annually, new lending this year is on track to fall below $10 billion, according to the administration.

The centerpiece of the administration's plan is boosting liquidity by restoring the frozen secondary credit market for SBA loans. Often primary bank lenders will seek to sell the SBA loans in the secondary market, allowing them to use the proceeds of the sale to make new loans to other small business owners, but skittish investors have been staying away.

Under the administration's new initiative, the government will step in to buy these loans to help unlock the frozen credit market, using money from the recently passed bailout package in the range of between $10 billion to $20 billion, one official briefed on the plan said.

The other measures are part of Geithner's financial stability plan that he announced on a broader level last month. They involve temporarily eliminating upfront fees of up to 3.75 percent and some processing charges on certain SBA loans that lenders typically pass along to borrowers. It also increases the government guarantees on certain loans to 90 percent, up from 85 percent for loans below $150,000 and 75 percent for larger loans.