Dec 16, 2009

انفلونزا الخنزير

مخابر دولية ورّدت لقاح أيتش 1 أن 1 قاتل للجزائر..
15/12/2009 النهار الجديــد / أسماء منور

علمت ''النهار'' من مصادر رسمية


من معهد باستور أن نتائج الفحوصات التي تمت على لقاحات أنفلونزا الخنازير''أش 1أن1'' الإنجليزي الذي استوردته وزارة الصحة من كندا، تسبب في وفاة فئران التجارب التي أخضعت لها، أول أمس، حيث أثبتت النتائج التي رفعت إلى وزارة الصحة أن اللقاح تسبب في وفاة الفئران التي تم تجريبه عليها. وأوضحت المصادر التي أوردت الخبر لـ''النهار''، أن اللقاح يحتوي على مواد سامة من بينها مادة الرصاص، التي تتسبب في مضاعفات صحية خطيرة للفئران لمهاجمتها خلايا المناعة وإتلافها بشكل كامل.
كانت الصدمة كبيرة عندما تم العثور على الحيوانات التي أعطيت اللقاح في اليوم الموالي كلها ميتة، حيث بينت التحاليل التي أجريت على الفئران بعد الوفاة أن اللقاح يحتوي على مواد ملوثة. وفي سياق متصل، ذكر المصدر أن المعهد لم يوافق على البنود التي وضعت في إطار الإتفاق المبرم بين الوزارة والمخابر، باعتبارها لا تخضع للمقاييس الموضوعية الموجودة في دفتر الشروط، حيث استفاد المخبر الكندي من امتيازات غير عادية، إذ تم توقيع عقد مع مخبر ''GSK'' لمدة 5 سنوات، في الوقت الذي تحدد فيه الاستفادة بمدة أقصاها سنتين، كما تم استبعاد مخبر ''نوفارتيس'' الذي كان سيوفر هو الآخر اللقاحات لأسباب مجهولة، كما يؤكد البند رقم 15 أن أصابع الاتهام لا توجه للشركة المصنعة للقاح، بل يتحمّل معهد باستور المسؤولية الجنائية كاملة في حال وقوع وفيات أو مضاعفات ناجمة عنه، زِد على ذلك وجد المعهد نفسه مضطرا للقبول رغماً عنه بتلك الشروط، لا وبل فرض عليه تعويض المخبر وكل العاملين فيه بما في ذلك المسيرين، المساهمين، العمال والأعوان. وأوضح مصدرنا أن المخبر قام بإرسال اللقاحات بدون تحاليل، ما جعل الجزائر سوقا بكرا لتسويق منتوجاته، والجزائريين الذين سيلقحون به خنازير وفئران للتجارب سيتم القضاء عليهم بالتدريج.
تسجيل 5 وفيات بأنفلونزا الخنازير في الجزائر
أعلنت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عن تسجيل 5 وفيات جديدة بسبب أنفلونزا الخنازير ''أش1أن1''، ليرتفع عدد الوفيات إلى 24 حالة، فيما ارتفع عدد الإصابات المؤكدة إلى 476 حالة. وذكر بيان الوزارة أن الحالات تتعلق بشيخ يبلغ من العمر 66 سنة من سطيف، كان يعاني من مرض القلب، دخل إلى المستشفى بسبب إصابته بالتهاب رئوي حاد، أما الحالة الثانية فتتعلق بامرأة تبلغ من العمر 54 سنة تقطن في سطيف، دخلت المستشفى هي الأخرى بسبب التهاب رئوي حاد، كانت تعالج من مرض مزمن، أما الحالة الثالثة فتتعلق برجل يبلغ من العمر 46 سنة من الجلفة، عثر عليه ميتا في مقر سكناه، بعد أن كان يعاني من أمراض مزمنة الصرع، السمنة والحساسية المفرطة، كما توفيت فتاة تبلغ من العمر 23 سنة تقطن بمنطقة لرهاط بتيبازة، كانت تعاني من تعقيدات تنفسية حادة. بالمقابل، تم تسجيل حالة وفاة أخرى تتعلق بامرأة تبلغ من العمر 35سنة، تقطن بمازونا ولاية غليزان، كانت بالمستشفى من أجل الولادة، وقد توفيت هذه الأخيرة بعد إجرائها لعملية قيصرية عاجلة، وكانت مصابة بالأنفلونزا، في حين يتواجد الطفل في حالة صحية جيدة. وأوضح البيان أنه تم اتخاذ التدابير الطبية والصحية المقررة في المخطط الوطني لمكافحة أنفلونزا اش1 ان1، كما أن التحقيقات الوبائية جارية حول تطور هذه الحالات. وشددت الوزارة على ضرورة احترام قواعد النظافة للتقليص من مخاطرانتقال فيروس الأنفلونزا.

----------------
على خلفية تسيير ملف لقاح أنفلونزا الخنازير
سحب صلاحية التوقيع من الأمين العام لوزارة الصحة


كشفت مصادر مطلعة، أمس، عن قرار سحب صلاحية التوقيع من الأمين العام لوزارة الصحة، السيد شاكو، بسبب سوء تسيير ملف اللقاح لأنفلونزا الخنازير. وبخصوص هذا الأخير، تضاربت الأخبار عن نتائج تحاليل صلاحيته. فتدخلت أمس جهات اخرى في ملف تسيير اللقاح المضاد لأنفلونزا الخنازير، عبر قرار سحب صلاحية التوقيع من الأمين العام لوزارة الصحة، السيد شاكو. وقالت مصادر ''الخبر'' إن القرار جاء للإعراب عن غضب المسؤولين عن المنحى الذي اتخذه الملف، الذي أسال الكثير من الحبر منذ أسابيع.
تأخر الإعلان عن نتائج تحاليل صلاحية اللقاح، أضفت الكثير من الغموض على الملف، حيث تضاربت الأنباء عن النتائج التي كانت منتظرة اليوم، و تضاربت الأخبار بشأن هذه التحاليل، فأفادت مصادر متطابقة من معهد باستور، أن نتائج التحاليل كانت إيجابية بمعنى أن اللقاح قد يطرح مشكلا في حالة استعماله.
وأضافت نفس المصادر أن المشكل الذي تم الوقوف عليه هو وجود إشكال على مستوى المادة المضافة. فيما قالت نفس المصادر إن مخبر ''جي.أس.كا'' هو الآخر، أضاف الكثير من الغموض، عبر إرسالية قال فيها إنه يؤكد سلامة اللقاح لكن بتحفظ.كل هذا دفع بالمسؤولين الى التدخل للإعراب عن غضبهم من تسيير هذا الملف، خاصة أن التأخير في الإعلان عن النتائج ومباشرة عملية التلقيح، يعد ضربة قاسية لمصداقية اللقاح.
وقالت المصادر ذاتها إن سحب صلاحية التوقيع من الأمين العام للوزارة، يعد إقرارا بالفشل في تسيير الملف.


--------------
وزير الصحة أول الملقحين على المباشر
حالتا وفاة جديدتان بأنفلونزا الخنازير

أعلنت، أمس، وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عن تسجيل حالتي وفاة جديدتين بفيروس أنفلونزا الخنازير ليرتفع العدد الإجمالي للوفيات إلى 38 حالة، فيما بلغ عدد الإصابات المؤكدة لحد الآن 607 حالة.
كشف مدير الوقاية، البروفيسور مصباح، وسليم بلقسام، المكلف بالإعلام بوزارة الصحة، أمس خلال ندوة صحفية، أن حالتي الوفاة الجديدتين تتعلقان بامرأة تبلغ من العمر 34 سنة تعاني من مرض القلب، والحالة الثانية برجل في الستينات من العمر يعاني من أعراض تنفسية حادة، وأضاف مسؤولا الوزارة أن عدد الإصابات المؤكدة والمسجلة لحد الآن استدعت حالتها الصحية المكوث بالمستشفى، وأن العدد المحتمل من الإصابات بلغ 8 آلاف إصابة عبر التراب الوطني، خضعت جميعها إلى العلاج بدواء ''الاستاميفير'' الذي أعلن أنه سيقدم مجانا على مستوى كل الصيدليات الخاصة بداية من الأسبوع القادم، شريطة تقديم وصفة طبية.


--------
ارتفاع عدد الوفيات إلى 38 شخصا والعاصمة في المقدمة
وزارة الصحة تجهل تاريخ بداية تلقيح المواطنين ضد أنفلونزا الخنازير
2009.12.23
بلقاسم حوام
تلقيح جميع مشجعي الخضر المسافرين إلى أنغولا
عرف المؤتمر الصحفي الذي احتضنته وزارة الصحة وإصلاح المستشفيات أمس جدلا واسعا بين رجال الإعلام والمختصين، فيما يخص التاريخ المحدد لبداية التلقيح في ظل الارتفاع المستمر لعدد الوفيات الذي بلغ أمس 38 حالة مقابل 607 إصابة سجلت غالبيتها في العاصمة...

وما أثار حفيظة الصحفيين هو امتناع مسؤولي الوزارة الكشف عن التاريخ المحدد لانطلاق عملية التلقيح التي ربطوها بظهور نتائج اختبار اللقاح، وهو ما زرع نوعا من البلبلة حول فعالية اللقاح، في ظل تأخر ظهور نتائج تجريبه التي كثر حولها الجدل بين المختصين أنفسهم، فمنهم من أكد أن الوزارة تتحمل مسؤولية ارتفاع حصيلة الوفيات والإصابات وأضاف آخرون أن السعيد بركات يجب أن يطلع المواطنين بنتائج اختبارات اللقاح، حيثما كانت لقطع الطريق عن أي إشاعات يمكن أن تتمخض عن التأخر المستمر في الإعلان عن النتائج، وكشفت مصادر بوزارة الصحة أن جميع مشجعي الخضر سيتم التكفل بهم قبل سفرهم إلى أنغولا وذلك بتلقيحهم ضد مختلف الأمراض المنتشرة في القارة الإفريقية بما فيها أنفلونزا الخنازير كما ستقدم لهم بعض الأدوية التي تملك فعالية قصوى في تعزيز مناعة الجسم، وأضاف مصدرنا أن التلقيح الخاص بفيروس "أش1 آن1" يمكن أن يتغيّر إذا ما غيّر الفيروس خصائصه، وهذا ما حذر منه العديد من المختصين مما يعني عملية ثانية لتلقيح المواطنين.
-------------

أسند العملية إلى المخبر الوطني لمراقبة الأدوية الصيدلانية
الوزير يسحب مهمة مراقبة لقاح أنفلونزا الخنازير من معهد باستور




قرّر وزير الصحة ابتداء من مساء أمس، إسناد مهمة الرقابة والمصادقة على اللقاح المضاد لأنفلونزا الخنازير إلى المخبر الوطني لمراقبة الأدوية الصيدلانية، استنادا إلى المادة 169 من القانون 85/05 الصادر في 16 فيفري 1985، والذي يمنح الصلاحية الحصرية للمخبر لرقابة نوعية الأدوية والأمصال.
أفضى اجتماع سري عقد أمس، بين مسؤولي وزارة الصحة وممثلي مخبر ''جي أس كا'' منتج اللقاح المضاد لأنفلونزا الخنازير، وكذا ممثلين عن معهد باستور والمخبر الوطني لمراقبة الأدوية الصيدلانية والمخبر الوطني لمكافحة التسمّمات والذي عقد بمقر الوزارة، إلى سحب صلاحية مراقبة والتأكد من اللقاح من معهد باستور ومنحها حصريا إلى المخبر الوطني لمراقبة الأدوية الصيدلانية.
الاجتماع دام عدة ساعات واستمر إلى غاية ساعة متأخرة من مساء أمس، تقرّر في نهايته سحب صلاحية البت في نوعية اللقاح ومنحه إلى المخبر الوطني لمراقبة الأدوية، بعد طول انتظار دام عدة أسابيع، استعصى على معهد باستور إحراز أي تقدم في إثبات نوعية اللقاح المستورد من عدمه. وهو ما دفع مسؤولي وزارة الصحة إلى الاحتكام إلى القانون 85/05 الذي يمنح الصلاحية في مثل هذه الحالات إلى المخبر الوطني لمراقبة المواد الصيدلانية.
وتؤكد مصادر ''الخبر'' أن وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، وعلى ضوء تقارير الخبراء المجتمعين أمس، قرّر توقيع وثيقة مراقبة اللقاح لفائدة المخبر الوطني لمراقبة الأدوية، بعد عجز معهد باستور عن القيام بالمهمة. وسيدرس المخبر نوعية اللقاح والتأكد من صلاحيته من عدمها قبل انطلاق حملة التلقيح ضد أنفلونزا الخنازير.



 المصدر :الجزائر: كوثر عبد الله ص.حفيظ

Dec 4, 2009

SFI MARKETING

أحسن و اكبر موقع للعمل من المنزل
يوفر جميع الادوات المساعدة على ذلك
كل ما عليك هو التعلم عبر ما يتيحه الموقع نفسه من محتوى ثري من الدروس
لن تجد مثل هكذا موقع يمنحك فرصة التعلم والربح بدون مقابل

H E R E

you can become a new SFI affiliate and learn how to ear an extra income in this site

and

Every day, we bring you an exclusive, money-saving Deal-of-the-Day (see below), plus thousands of other great, new products and crazy-priced closeouts

H E R E